((((توماس))))((((عافية))))

نوبى اصيل
 
اليوميةاليومية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  المجموعاتالمجموعات  دخول  الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  </a><hr></a><hr>  
المواضيع الأخيرة
» الامبراطور ..........لعبه جديده
الجمعة أبريل 26, 2013 1:40 pm من طرف احمد التوماسكى

» مكتبه الفنان :: اسامه الروس ::
السبت مارس 03, 2012 3:07 pm من طرف مصطفي توماسوعافية

» الـبـيـسمـبـيـس
الخميس أغسطس 11, 2011 1:37 pm من طرف جنة ابوسمبل

» بيسمبيس
الخميس أغسطس 11, 2011 1:04 am من طرف جنة ابوسمبل

» أم الدرداء تطلب زوجا فى الدنيا .. زوجا فى الجنة .
الخميس أبريل 28, 2011 10:48 pm من طرف صلاح ادريس

» تهنئة بسلامة الخروج الي حضن الاهل والاسرة
الأربعاء أبريل 27, 2011 10:48 am من طرف أبو يحي

» الي روح بو عزيزي
الجمعة مارس 18, 2011 11:26 am من طرف احمد التوماسكى

» موضوع هام جدا للمناقشة
الأربعاء مارس 16, 2011 7:27 pm من طرف صلاح ادريس

» دعوة لثورة أكبر
الإثنين فبراير 21, 2011 11:51 pm من طرف صلاح ادريس


شاطر | 
 

 فلسفــة الهجـــــرة .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صلاح ادريس
عضو شـــغـــا ل
عضو شـــغـــا ل
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 124
العمر : 66
مزاج :
الدولة :
تاريخ التسجيل : 07/08/2009

مُساهمةموضوع: فلسفــة الهجـــــرة .   الجمعة ديسمبر 18, 2009 12:05 am









فلسفة الهجرة



ـــــــــــــــــــــــــــــ







رقم
الموضوع :- ( 16 )




التاريــــــــخ :-
الجمعة 18 دبسمبر 2009 ميلادية




الموافق الأول من محرم
1431 هجرية




أسم
الموضوع :- فلسفــة الهجـــرة




أسم
الكاتب :- صـلاح إدريــس




التصنيـــــف :-
دينــــى




المصــــــــــدر :-
1- كتاب
السيرة النبوية الصحيحة للدكتور / أكرم ضياء العمر



2 -
محاضرات الأساتذة :- الدكتور / منذر زيتون .




أحمد الغوابشـــة . الدكتور/



***********************************



أهلى وناسى وأصدقائى الأعزاء ..



توافق هذه الجمعة المباركة .. يوما مباركا آخر هو بداية العام الهجرى الجديد فاليوم الجمعة
الموافق
الأول من محرم لعام 1431 هجرية .. أعاده الله عليكم وأسركم
والأمة الإسلامية بالخير والبرك ة وصلاح الحال .. ول م يكن ممكنا أن نتحدث عن شىء آخر خلاف الهجرة ومعطياتها وفلسفتها .. ولن أحدثكم عن الهجرة للحبشة
أو يثرب .. فكلنا نعلم هذه
المعلومات .. وحفظناها أطفالا .. ولكننى سأحدثكم عن فلسفة الهجرة .. وهل هى هجرة
من مكان إلى مكان فقط .. أم أن لها أبعادا أخرى قد
تخفى علينا ..




**************







انالهجرة
تعني لغة ترك الشيء او الانتقال من حال الى حال
, او من بلد الى
بلد ، حسب قوله تعالى { واهجرهم هجرا جميلا} وتعني بمعناهاالاصطلاحيالانتقال من بلاد الشرك الى بلاد الاسلام , وهذه هي الهجرةالمادية ، اما الهجرة الشعورية فتعني الانتقال بالنفسية الاسلامية من مرحلة الى مرحلة ، بحيث تعتبر المرحلة الثانية افضل من
الاولى كالانتقال
من حالة التفرقة
الى حالة الوحدة او تعتبر
مكملة لها كالانتقال بالدعوة
الاسلامية
من مرحلة الدعوة
الى مرحلة الدولة
.

ان على المسلمان يهجر كل
ما حرم الله ، وان يهاجر الى ما احل له ، لان هذا هو
الهدف من
استخلافه في الارض
لقوله تعالى (وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون
) وتساءل :وهل العبادة الا طاعة الله فيما امر ، والانتهاء عما نهى
عنه وزجر
؟ ولهذا فتح رسول
الله صلى الله عليه
وسلم باب الهجرة امام
كل راغب فيه
.

ان المعنى المراد من الهجرة معنى عام ، تمتد
جذوره
الى اعماق الحياة البشرية ، فتقيمها على اسس قويمة ،
تقوم على اساس
الاصلاحوالصلاح للحياة الانسانية
، والامن والاستقرار للنفس البشرية ، ولهذا
كانت كلمات الحديث
الشريف متكاملة في تحديد معنى
الهجرة على اساس
انها عبادة ترتبط بعقيدة الانسان
وايمانه ، وعلى اساس انه
عملية بناء
واصلاح تاخذ بيد الانسانية المعذبة الى شاطئ الامان
والاطمئنان ، فهجر ما
نهى الله عنه يعني هجر السيئات والمعاصي والمفاسد القولية منها والفعلية ،والتي هي الاساس في فساد
البلاد والعباد , ولهذا اكد الحديث على
( كف
اللسان واليد )
اذ انهما الاعضاء التي تصدر
عنهما المفاسد القولية والفعلية
.

ان هدف المصطفى صلى الله عليه وسلم
من هجرته الى المدينة كان
لايجاد موطئ قدم للدعوة لكي تنعم بالامن والاستقرار حتى تستطيع
ان تبني
نفسها من الداخل وتنطلق
لتحقيق اهدافها في الخارج ، ولقد كان هذا
الهدف
املا يراود رسول الله صلى الله
عليه وسلم , فقال مرة لاصحابه
( رايت في
المنام اني اهاجر من مكة الى ارض
بها نخل ، فذهب ظني الى
انها اليمامة او
هجر ، فاذا هي يثرب) .

كما كان هدف
رسول الله صلى
الله عليه وسلم من الهجرة تكثير الانصار وايجاد
راي عام مؤيد
للدعوة ، لان وجود ذلك يوفر
عليها الكثير من الجهود ويذلل في
طريقها الكثير من الصعاب ، والمجال الخصب الذي
تتحقق فيه الاهداف،
والمنطلق الذي تنطلق منه الطاقات ، ولهذا
حرص رسول الله صلى
الله عليه
وسلمان يبعث مصعب بن عمير
الى المدينة ليعلم الانصار
الاسلام وينشر دعوة
الله فيها ، ولما اطمأن رسول الله صلى الله
عليه وسلم الى
وجود راي عام
مؤيد للدعوة في المدينة
حث اصحابه على
الهجرة اليها
.

وما احوج المسلمين اليوم الى هجرة
الى الله ورسوله ، هجرة الى الله
بالتمسك بحبله المتين وتحكيم شرعه القويم
وهجرة الى رسوله
صلى الله عليه
وسلم باتباع سنته والاقتداء بسيرته فان فعلوا ذلك فقد
بدأوا السير في
الطريق الصحيح ، وبدأوا ياخذون باسباب
النصر ، وما النصر الا من
عند الله
.

ان ذكرى الهجرة النبوية
درس عملي على وجوب انتصار المسلم
لقيمه ومبادئه ، وإعلاء أمرها على
ما يدنوها من الرغبات والتطلعات ، فالنبي
صلى الله عليه وسلم ترك
أهله وبلده في سبيل
تمكين دينه ، وإيجاد مركز
انطلاقٍ لدعوته ، غادر مكة ولسانه يقول إنك أحب
بقاع الأرض إليَّ ، ولم يثنه
هذا الحب عن
التضحية ليرتحل وسط مخاطر الطريق وطولها ، ومخاطر الملاحقة
والتهديد بالقتل والانتقام من قريش
، ليؤسس دولة العدل والحرية ، الدولة
التي كانت منطلق الفتح للعالم كله .

وعلى المسلم ، أن يقدم
التضحيات الخالصة في سبيل
مبادئه الصحيحة ، وأن يتحمل الصعاب من أجل الوصول
إلى تحقيقها ، ليس لما
فيه
صالحه فقط، وإنما لما فيه
صالح أمته ووطنه ودينه ,
فالمسلم الحق لا يكون
ذا عقيدة صحيحة
إلا إذا أحب للغير ما يحب لنفسه
.

ان ذكرى الهجرة تاتي لتعلمنا أن تغيير الواقع فرض وأن التغيير ليس مهمة فئة أو جماعة أو أشخاص تلقى إليهم دون غيرهم
، هجرة الرسول صلى الله
عليه وسلم كان
فيها القائد ، ومساعدوه، وأهلوهم رجالاً ونساءً ، وكان فيها
التخطيط والمال والدعاء ، وكان فيها التكتم والحرص والتعاون , إنه عملجماعي يشارك فيه كل الناس ، فلا ينبغي لأحدٍ
أن يقول أنا
بمعزل عن الواقع ،
لا بل كلنا كالجسد الواحد
كما يقول النبي صلى الله عليه وسلم
إذا اشتكى
منه عضو تداعى له باقي
الأعضاء بالحمى والسهر
.

ان التغيير مطلوب أيضاً على مستوى الفرد ،
وعلى كل
مسلم أن يقتدي بنبيه
صلى الله عليه وسلم فيغير حاله إلى حال
أفضل ، على كل
منا أن يهجر
ما أحاط به نفسه
من سلبيات وأهواء وتقاعس ، وأن يخرج مما حبس
به نفسه من
عجز ونفور ، وأن يتمرد على ذاته المحبطة الضعيفة ، عليه أن
يجعل
ذكرى الهجرة تاريخاً للتغير .

ان الهجرة النبوية
حدث تاريخي عظيم
ونقلة نوعية في حياة
المسلمين
, وكانت تكليفا من الله
تعالى للرسول عليه الصلاة والسلام
وليس تشريفا كما
حصل في حادثة الاسراء والمعراج .

ان الرسول
صلى الله عليه
وسلم ، اخذ بالاسباب من تغيير الطريق والاختباء بالجبل ، كما اخذ
الدليل واختار الصاحب
, و كل ذلك تم
ليقول عليه الصلاة والسلام للمسلمين انه لا
بد من اتخاذ الاسباب ولا
منافاة بينها وبين
التوكل على الله
تعالى
.

ان الرسول الكريم
هاجر من مكة بوحي من
الله عز وجل وليس فرارا
من اذى قريش
بل فرارا الى الله عز
وجل وهجرة لما نهى الله عنه
وتأسيسا
لدولة الاسلام واعلاء لكلمة الله تعالى
ونشرا لدينه بين العالمين
.

ان في الهجرة
دروسا عظيمة منها ما
تعلق بقضية بناء المسجد وبناء
السوق وتشجيع التجارة
كما كان هناك صبر
على اذى قريش ورد للامانات الى
اصحابها .

ان سيدنا محمد عليه الصلاة
والسلام لم يقعد
في المدينة بل بدأ بالعمل
في بناء المسجد عند
وصوله اليها ثم آخى بين المهاجرين والانصار على اساس
العقيدة والدين وليس على اساس
التراب والطين
.

ان النبي عليه الصلاة والسلام شجع على الزراعة حتى لا يبقى في المجتمع عاطل عن
العمل ، وكان قد قسم الاراضي
على الناس وامرهم باصلاحها
ومن لم يفعل
تعطى لغيره ,
ثم بنى السوق تشجيعا للتجارة
التي كانت حكرا على
فئة معينة من المجتمع , كما شجع
على الصناعة
.

أما عن دور المرأة في حادثة الهجرة
فإن السيدة اسماء بنت ابي
بكر
كانت خير مثال على دور
المرأة في دعم هجرة
الرسول عليه الصلاة والسلام اذ
كانت في الشهر السادس من الحمل
وكانت تصعد الى الجبل مرتين في اليوم لتنقل
للنبي عليه الصلاة والسلام اخبار القوم وتزويده وصاحبه بالغذاء والماء .

ان الرسول الكريم لم يهاجرمن مكة الا
ارضاء لله تعالى ، وهي احب بقاع الدنيا اليه , قال رسول الله
عليه الصلاة والسلام :{ والله انك
لأحب بقاع الارض
الي ولولا ان اهلك
اخرجوني منك ما خرجت .

ان هذا اكبر
دليل على ان حب الوطن امر مفطور عليه الانسان
وانه ينبغي على كل واحد منا
الحفاظ على امن وطنه
واستقراره لانها عبادة
يتقرب فيها العبد الى
الله سبحانه وتعالى
.











أهم جهتين هاجر المسلمون إليهاكانتا الحبشة ويثرب. وجميع الهجرات إليهما تمت في أوقات متفاوتة لتحقيق أهداف حددهامحم د
بن عبد الله
رسولالإسلام إما للحفاظ على من اعتنق الإسلام
أو لنشره في بيئة
تضمن له منطلقا
صالحاً وصحيحاً استعداداً لنشره في العالم وإقامة
دولة الإسلام
.







********************************







وما احوجنا اليوم الى
هجرة الى الله ورسوله ،
هجرة الى الله
بالتمسك بحبله المتين وتحكيم شرعه
القويم وهجرة الى رسوله صلى الله
عليه
وسلم باتباع سنته والاقتداء بسيرته فان فعلنا ذلك
فقد بدأنا السير في
الطريق الصحيح ، وبدأنا الأخذ باسباب النصر ، وما النصر الا من عند الله .







بقلــــــــــم



صـــــلاح إدريـــس



















































الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
roba2002
عضو جـــد يـــد
عضو جـــد يـــد
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 9
العمر : 40
مزاج :
الدولة :
تاريخ التسجيل : 05/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: فلسفــة الهجـــــرة .   الجمعة ديسمبر 18, 2009 11:16 am

فتح الله عليك أخي
ونفع بك
[url][/url][img][/img][code][quote]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
صلاح ادريس
عضو شـــغـــا ل
عضو شـــغـــا ل
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 124
العمر : 66
مزاج :
الدولة :
تاريخ التسجيل : 07/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: فلسفــة الهجـــــرة .   السبت ديسمبر 19, 2009 8:11 pm

روبا ...

أشكر لك مرورك الكريم .. دمت لى بخير .. وواصل لنتواصل .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
roba2002
عضو جـــد يـــد
عضو جـــد يـــد
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 9
العمر : 40
مزاج :
الدولة :
تاريخ التسجيل : 05/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: فلسفــة الهجـــــرة .   الثلاثاء ديسمبر 22, 2009 8:47 am

بل لي الفخر أنا بتواصلي معكم أستاذ صلاح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فلسفــة الهجـــــرة .
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
((((توماس))))((((عافية)))) :: ¤؛°`°؛¤ المنتديات الإسلاميه ¤؛°`°؛¤ّ :: °¨¨™¤¦ نفحات إسلاميه ¦¤™¨¨°-
انتقل الى: